دراسة في كلية الآداب تناقش الاغتراب لدى الطلبة الجامعيين
 التاريخ :  16/05/2018 07:11:19  , تصنيف الخبـر  كلية الاداب
Share |

 كتـب بواسطـة  مواهب مهدي مجيد الشكري  
 عدد المشاهدات  217


كلية الاداب
   
   من الدراسات الميدانية الاجتماعية في كلية الآداب بحث بعنوان(( الاغتراب لدى الطلبة الجامعيين دراسة اجتماعية ميدانية في جامعة بابل على عينة من طلبة كلية التربية الأساسية وكلية الآداب... أنموذجا )) وهو بحث مشترك لطالبتين في قسم الاجتماع وإشراف د. احمد جاسم مطرود . وأوضح د. احمد جاسم مطرود ان الاغتراب ليس مجرد حالة مرتبطة بمجتمع معين وإنما هو ظاهرة اجتماعية تصيب الفرد والمجتمع على حد سواء نتيجة للظروف الاجتماعية والسياسية والاقتصادية تلتي ترافق الحياة الاجتماعية . وقال " فالاغتراب بحسب بلونر هو انعكاس للتصدعات التي تصبب العلاقة العضوية بين الإنسان وتجربته الوجودية فهو يتعلق بما يحدث للفرد من اضطرابات نفسية وعقلية ، وما يشعر به من عزلة عن العالم وفتور العلاقة مع الآخرين وهذا يعني الانفصال النسبي عن الذات او المجتمع أو كليهما . فظاهرة الاغتراب لدى الطلبة الجامعيين هي مشكلة جوهرية ذات أهداف محورية تسعى لتحقيقها هذه الدراسة . لذلك نلاحظ الطالب لا يجد نفسه في القاعة الدراسية ولا كليته ولا في الجامعة فهو يشعر بأنه هامشي لا قيمة له فهو يحاول ان يجد نفسه ويعبر عما يجول بداخلة في مواقع التواصل الاجتماعي ويسعى ويفضل تكوين علاقات وصداقات افتراضية اكثر من العلاقات والصداقات الواقعية . لذلك جاءت هذه الدراسة لتحدد وتشخص أبرز مظاهر الاغتراب لدى الطلبة الجامعيين ومن ثم العمل على معالجتها أو على الأقل الحد منها في أقل تقدير" .اعلام كلية الاداب