مؤتمر الارهاب والتكفير...الاشكاليات والمعالجات
 التاريخ :  23/04/2015 06:19:31  , تصنيف الخبـر  كلية الاداب
Share |

 كتـب بواسطـة  رحاب حبيب صاحب الموسوي  
 عدد المشاهدات  1957

       أقامت جامعة الإمام جعفر الصادق (ع) مؤتمرها العلمي الثالث تحت عنوان (الإرهاب والتكفير ...الإشكاليات والمعالجات ) يوم الأربعاء الموافق 15/4/2015 الساعة التاسعة صباحا ، وقد شارك أساتذة  قسم الاجتماع كلية الآداب متمثلة بالأستاذ المساعد  ظاهر محسن هاني معاون العميد للشؤون العلمية والدكتور سلوان فوزي عبد  بهذا المؤتمر ببحث تحت عنوان  ( العمليات الانتحارية بين تطرف الفكر وفكر التطرف بحث في العوامل والآثار ) .
    إذ تضمن بان الإرهاب ظاهرة قديمة قدم العلاقات الإنسانية على وجه الأرض فهي ترتبط بوجود علاقات اجتماعية بين بني البشر ، وترتبط بوجود الصراع بين الحق والباطل وبين الخير والشر وتزداد وتتناقص حسب اتساع دائرة العلاقات الإنسانية وتقلصها وحسب احتدام الصراع بين الخير والشر والحق والباطل ، فكلما اتسعت دائرة العلاقات الإنسانية وازداد الصراع كلما ازدادت ظاهرة الإرهاب وانتشرت في المجتمعات البشرية .
  كلية الاداب          كلية الاداب  
    كما إن هذه الظاهرة ترتبط بمدى التمسك بمنظومة القيم والأخلاق والتعاليم النبيلة في علاقة عكسية ، فمشكلة العمليات الانتحارية تعد من المشكلات الاجتماعية التي لازمت المجتمعات البشرية ، كما تعد من المشاكل الخطيرة التي تهدد المجتمع وتماسكه لأنها تؤدي إلى فقدانه لبعض أعضائه ، كما أنها مؤشرا على تفكك المجتمع وتمثل فشلا فرديا وجماعيا في التكيف مع المعايير والضوابط الاجتماعية وانفصال الفرد عن جماعته وعدم تقبله للنظام الاجتماعي .
    وهنا فقد حاول البحث فهم آليات التطرف والإرهاب في العراق ومتى تظهر الجماعات المتطرفة ؟ وكيف تتألف ؟ وكيف تفكر ؟ تحقق هدافها ؟ وكيف تجند إفرادها ؟ وتنشر برامجها؟.
 


 اعلام الكلية
بقلم : قيس عطا الله العامري