التفوق الذهني لطلبة الاجتماع في الشطرنج
 التاريخ :  5/7/2011 4:13:36 PM  , تصنيف الخبـر  كلية الاداب
Share |

 كتـب بواسطـة  رحاب حبيب صاحب الموسوي  
 عدد المشاهدات  1727

university of babylon  جامعة بابل تعد الرياضة الذهنية من الانشطة التي يمارسها الاشخاص ذوي التفوق الذهني والعقلي وبما ان الجامعة هي المكان الذي تتبارى فيه العقول والمواهب الذهنية، لذا لابد ان يبرز بين طلبة المراحل الدراسية في الدراسات الاولية من ذوي التفوق الذهني والعقلي الذين لهم هوايات في لعبة الشطرنج . وانطلاقا من هذا المبدأ حاولت الجامعة استثمار هؤلاء الطلبة ذوي المواهب الذهنية فنظمت نشاطاً رياضياً من لعبة الشطرنج والذي اقيم في كلية الهندسة في جامعة بابل وذلك في يوم الثلاثاء الموافق 3-5-2011. اذ لم تكن لعبة الشطرنج كمثل بقية اللعب حاليا حديثة النشأة ، بل ان تاريخها يعود الى القرن السادس الميلادى ، وقال البعض انها اول ماظهرت كانت فى الهند ، وانها ربما تكون قد اشتقت من لعبة الشاطرونجا التي أخترعت في القرن السادس الميلادي. إنتشرت لعبة الشطرنج بعد ذلك غربا حتى وصلت أوروبا ، ثم انتقلت شرقا حتى وصلت اليابان ، مولدة عدة تنويعات مختلفة عبر إنتشارها ، فمن الهند إنتقلت إلى فارس ، وإنتشرت عبر العالم الإسلامي بعد فتح فارس ، ووصلت روسيا عبر منغوليا، حيث كانت تلعب هناك منذ بداية القرن السابع للميلاد ، ووصلت إسبانيا عبر المور في القرن العاشر الميلادي. لم يكن الشطرنج فى يوم من الايام لعبة لتسلية وتضييع الوقت بل هى لعبة فكرية تنشط الذهن ، اصبحت لعبة الشطرنج فى الوقت الحالى واحدة من أكثر الألعاب شعبية في العالم ، وصفها البعض بأنها ليست فقط لعبة ولكنها أيضا فن ، وعلم ورياضة. ولكن كيف تلعب هذه اللعبة ، يلعب الشطرنج على لوحة من الخشب الرقيق مقسمة إلى 64 مربعا (8 مربعات × 8 مربعات) من لونين فقط بحيث يكون كل مربع من لون وبجانبه مربع من اللون الثاني. يكون لكل لاعب من اللاعبين الاثنين اللذين يلعباها 16 قطعة (تسمى البيادق) وتتكون هذه القطع من 8 جنود ، طابيتين ، حصانين ، فيلين ، وزيرو ملك. تأخذ القطع عادة اللونيين الاسود والابيض ، يقوم احد اللاعبين بتحريك احد الجنود حركتين فى بداية اللعب حتى يتمكن من اخراج كافة القطع، ثم تتوالى الحركات من كلا اللاعبين ، وتنتهى اللعبة عندما تتم محاصرة الملك بحيث لا يستطيع التحرك و الهروب ، عند هذا تنتهى اللعبة . ان اتقان لعبة الشطرنج بدقة يؤدي الى نتيجة جيدة لصالح الاكثر ابداعا في التخطيط والتفكير المستقبلي للخطوات وتحركاتها المدروسة، وبعد عدة جولات كانت النتيجة لصالح طالبتين من قسم الاجتماع :الطالبة علا رياض في المركز الاول و الطالبة بسمة فاضل في المركز الثالث حيث فازتا ببطولة جامعة بابل للعبة الشطرنج، فقُدم الكأس اكراماً الى السيد عميد كلية الاداب الدكتور موح عراك المحترم بواسطة السيد رئيس قسم الاجتماع الدكتور ناظم جواد كاظم.